اعلان الدوندو

بالفيديو الدوندو..حلق الحاجة زينب.. يثيران ضجة كبيرة على التواصل وإعلانات رمضان أغلى من المسلسلات

اثارت ضجة كبيرة عقب إعلان الدوندو التابع لشركة جهينة، حيث مع بدابة شهر رمضان تكثفت الإعلانات بشكل كبير وأصبح التحدى بين الإعلانات أقوى من المسلسلات، ولقد إنجذب الأطفال لإعلان الدوندو الذى ردده الصغار وأرادوا أن يعرفوا معنى كلمة  ” الدوندو” التى تكررت أكثر من مرة فى إعلان حليب جهينة، وترمز إلى لبن الأم.

وكانت سبب الهجوم العنيف الذى اثير على إعلان الدوندو، حيث أكد أحد الخبراء فى التغذية بأن من الخطأ أن يتم إعطاء الطفل فى سن ماقبل الست شهور لبن البقرى، وينفر الإعلان من لبن الأم الذى هو بالمقام الأول الغذاء والفائدة للطفل فى تلك المرحلة الهامة، لذلك أصبح من الخطأ الشنيع ترويج تلك الفكرة وطالب الكثيرون بوقف تلك الإعلانات.

https://www.youtube.com/watch?v=88iL0xI1UE4

إعلانات رمضانية:

وشن المعلنين حملة كبيرة على التحدى الواضح فى الإعلانات التى اصبحت تكلفتها تتجاوز تكلفة مسلسلات رمضان، ونرى ظهور كبار الفنانين فى الإعلانات والإستعانة بأكثر من ممثل مشهور لأداء الإعلان أخرها إعلان جبنة، وتحدت فودافون بأكبر إعلان لها والذى ضم أكثر من 10 فنانين وأورانج استعانت بأبو حفيظة فى إعلان زحمة لها، وغير ذلك.

كما أثار إعلان قطونيل ضجة كبيرة ورفض الكثيرون فكرة الإعلان وطالبوا بإيقافه فورا، إلى جانب بيريل الذى رأه البعض غير مناسب فى هذا الشهر الفضيل.

حلق الحاجة زينب:

تبرعت الحاجة زينب والجميع يعرف قصتها بانها ظلت محتفظة بحلق جدتها وبالرغم من مرور الأزمات بها إلا أنها أصرت للإحتفاظ عليها، ولكنها لم تبخل به على صندوق تحيا مصر وتبرعت به لأجل مصر، ولذلك قابلها الرئيس السيسي الذى كرمها لهذا العمل العظيم بالرغم من ظروفهم البسيطة.

وهناك من أخذوا تلك القصة بسخرية، وآخرون اعتبروها تضحية من أم مصرية لمصر لكى تقوم، وتم فتح انلار عندما اتهموا نجلها بالظهور مع مبارك والحاجة زينب ترد فى هذا التقرير التالى

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *